You are here

نرسم لغد أفضل

.
باستخدام صور رسمها أطفال فلسطينيون بعمر ٩-١٢ سنة. يأخذنا الفيلم إلى الأراضي المحتلة وإلى العالم الداخلي للأطفال الذين يعيشون تحت الحصار. وحين تصبح الرسومات على شاكلة رسومات متحركة، يستحضر الفيلم الصعوبات التي يواجهها الأطفال بشكل يومي ويؤكد على أهمية والحاجة لمنح مساحة للأطفال لكي يحلموا. 

(مسابقة طائر الشمس )

لا حوار

المخرج سيكون حاضرا في العرض