You are here

أيام فلسطين السينمائية

مهرجان أيام فلسطين السينمائية هو حدث سنوي  تنظمه مؤسسة فيلم لاب: فلسطين في شهر تشرين الأول/ أكتوبر من كل عام. ويهدف إلى وضع فلسطين على خارطة صناعة السينما العالمية والمشهد السينمائي، بالإضافة إلى الترويج للأفلام المحلية والدولية عبر عدة أماكن في مدن مختلفة داخل فلسطين.

أطلقت مؤسسة فيلم لاب: فلسطين النسخة الأولى من أيام فلسطين السينمائية عام 2014 (والتي كانت تسمى أيام سينمائية) حيث أصبحت تقليدًا سنويًا منذ ذلك الحين. ويقدم المهرجان برنامجاّ فريداّ يتضمن عروض أفلام عالمية شهيرة للبالغين والأطفال، إلى جانب حلقات نقاش، وورش عمل احترافية للأفلام، وبرامج متخصصة للأطفال، وفرص للتواصل.

 

في عام 2016، أنشأت فيلم لاب: فلسطين مسابقة طائر الشمس، وهي مسابقة للأفلام القصيرة والأفلام الوثائقية الطويلة، ومشاريع الأفلام القصيرة التي لها مرجعية قوية إلى فلسطين.

في كل عام، تعرض مسابقة جائزة طائر الشمس أفلامًا روائية قصيرة، وأفلامًا وثائقية طويلة. يجب أن تكون الأفلام من إخراج مخرجين أو منتجين فلسطينيين أو تشير إلى فلسطين بشكل موضوعي. بعد عام واحد، تم إضافة جائزة طائر الشمس للإنتاج لسد الفجوة الموجودة، ولدعم عملية الإنتاج، وما بعد الإنتاج، والتوزيع في فلسطين بالتعاون مع شركة MAD و آرهوس. يتم اختيار الطلبات كل عام من قبل لجنة تحكيم دولية مكونة من ثلاثة أعضاء في الفئات المعنية.

 

اسم ونموذج الجائزة هو طائر الشمس المعروف في فلسطين، وهو على الرغم من حجمه البالغ 8-12 سم فقط، إلا أن إرادته للبقاء غير قابلة للكسر. تمثل الجائزة هذه القصة الملهمة، حيث تقدم مشهدًا سينمائيًا طموحًا من تصميم الفنان خالد جرار.

كان إنشاء منصة للتواصل المهني وتعزيز صناعة السينما الفلسطينية هو الهدف من إنشاء اجتماعات الفيلم الفلسطيني (PFM) في عام 2017. وتحولت لتصبح منصة الإنتاج للمهرجان، والتي تقام بالتوازي مع أيام فلسطين السينمائية.

 

على مر السنين، نجحت أيام فلسطين السينمائية في أن تصبح نقطة محورية للمشهد السينمائي الدولي، مما زاد الاهتمام بالتعاون مع صانعي الأفلام الفلسطينيين ودعم تطوير صناعة السينما المحلية؛ كونه المهرجان الدولي الوحيد للأفلام الذي يقام في فلسطين وينظم من قبل مؤسسة محلية.

فقد نمى مهرجان أيام فلسطين السينمائية ليكون علامة فارقة في ثقافة السينما الفلسطينية. حيث يعد جمهور المهرجان الأكبر والأكثر تنوعًا لحضور والمشاركة في حدث ثقافي في البلاد.

على مر السنين، أصبح المهرجان منبرًا للإنتاجات المحلية والدوليةـ وأصبح أيام فلسطين السينمائية هو المهرجان الذي وضع فلسطين على خارطة ثقافة السينما العالمية.